و«للكلاب حظوظ» في البيت الأبيض

بعد أربع سنوات، خلا خلالها البيت الأبيض من الحيوانات الأليفة، تعتزم عائلة الرئيس المنتخب، جو بايدن، اصطحاب كلبين، تشامب وميجور، وهما كلبا رعي ألمانيان، معها إلى مقر إقامة الرئيس الأمريكي، بعد التنصيب في يناير المقبل. وذكر موقع بازفيد، أن ميجور قد يكون أول كلب من ملجأ حيوانات ينتقل إلى البيت الأبيض.

وكانت حياة ميجور صعبة في بدايتها. فقد كان لا بد من علاجه هو وإخوته الخمسة من التسمم. ثم تم تسليمه إلى ملجأ للحيوانات في مدينة ويلمنغتون بولاية ديلاوير، مسقط رأس بايدن- وأخذه نائب الرئيس السابق وزوجته جيل في عام 2018. وحصل بايدن على تشامب، بعد انتخاب باراك أوباما - وانتخاب بايدن نائباً للرئيس - في عام 2008.

ومن المعروف أن بايدن وزوجته جيل، من هواة تربية الكلاب الأليفة. وغالباً ما تجري مشاهدة تشامب وميجور على حسابهما عبر إنستغرام.

وقبل أيام قليلة من الانتخابات، نشر بايدن إعلاناً لحملته على إنستغرام، مع مقطع فيديو لكلب يقول «لنعِدْ الكلاب إلى البيت الأبيض».

وشهد البيت الأبيض جميع أنواع الحيوانات الأليفة على مر السنين، فقد عاشت عائلة كينيدي مع حوالي ستة كلاب. وكان كلب الرئيس ليندون جونسون، يوكي، أول كلب يتم إنقاذه في البيت الأبيض، رغم أنه لم يأتِ من ملجأ، حيث التقطته لوسي ابنة جونسون من محطة للوقود في تكساس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات