الغارديان: انقسام خطير

ركزت صحف بريطانية، على المواجهة الحاسمة في الانتخابات الرئاسية الأمريكية بين المرشح الديمقراطي جو بايدن، والرئيس الجمهوري دونالد ترامب.

صحيفة الغارديان كتبت في افتتاحيتها، تحت عنوان «أمة منقسمة بشكل خطير»، إنه بغض النظر عن نتيجة الانتخابات، فإن «الولايات المتحدة تبقى دولة منقسمة بمرارة.. رغم استطلاعات الرأي، التي أشارت إلى أن الرئيس الجمهوري دونالد ترامب، كان على وشك أن يواجه رفضاً كاسحاً من قبل الناخبين، لم يكن هناك تنصل من الرئيس. بدلاً من ذلك، يفصل جزء بسيط فقط من التصويت الشعبي بين بايدن وترامب».

ونقلت شبكة «بي بي سي» عن الصحيفة قولها، إنه من «دواعي الارتياح، أن الأمريكيين خرجوا بأعداد قياسية للتصويت»، لكن «كما كشفت هذه الانتخابات بشكل محبط، كان هناك رد فعل متساوٍ ومعاكس تقريباً من قاعدة ترامب. يبدو أن جاذبية الرئيس اتّسعت وتعمّقت منذ أن تولى منصبه. حصل ترامب على أصوات أكثر بكثير مما حصل عليه في عام 2016».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات