الهند تؤجل شراء منظومتي صواريخ إسرائيليتين

أجلت وزارة الدفاع الهندية، للمرة الثانية أخيراً، عملية شراء منظومتي صواريخ إسرائيلية بقيمة 2.3 مليار دولار، إحداها للجيش الهندي، وهي منظومة صواريخ "سبايك" المضادة للدبابات ذات النطاق الموسع من إنتاج شركة "رافاييل الإسرائيلية"، والأخرى للبحرية الهندية، وتشمل 262 صاروخاً لاستخدامها مع منظومة صواريخ "باراك" ذات المدى الأصغر من إنتاج شركتي رافاييل والصناعات الفضائية الإسرائيلية "آي إيه آي"، وذلك لأسباب تتعلق بالتحقيق في قضية رشاوى، لكن الوزارة وافقت، من جهة أخرى، على شراء معدات بقيمة 1.12 مليار دولار للجيش الهندي، وهي عبارة عن معدات للرؤية الليلية وقذائف صاروخية وأجهزة محاكاة وذخائر متنوعة ومركبات.

وذكرت مجلة "جينز ديفنس ويكلي" العسكرية المتخصصة، في تقرير لها نشرته أخيراً، أن منظمة البحوث والتطوير الدفاعي الهندي كان من المفترض أن تطور منظومة دفاع صاروخية محلية، لكن عقبات بيروقراطية حالت دون قيام الولايات المتحدة بنقل التكنولوجيا إلى المنظومة المضادة للدبابات "من طراز "إف دي إم-148 جفلين" من إنتاج شركتي رايثيون ولوكهيد مارتن الأميركيتين.

رشاوى وفساد

وتعد منظومة صواريخ "سبايك" الإسرائيلية التي تستخدمها 359 كتيبة مشاة تابعة للجيش الهندي، المنظومة الوحيدة ضمن منظومات الدفاع الموجهة المضادة للدبابات التي خضعت لاختبارات من قبل الجيش الهندي خلال عامي 2010-2011، لكنها أيضاً المنظومة الوحيدة التي تم استبعادها في إطار إجراءات مشتريات الدفاع في الهند، من أجل التحقق من صلاحية إجراءات الشراء من شركة تخضع للتحقيقات من قبل المكتب المركزي للتحقيقات في الهند، وكان مجلس الاستحواذ الدفاعي التابع لوزارة الدفاع الهندية سبق له أن أجل قراراً بشأن شراء صواريخ "سبايك" في أبريل الماضي.

ونقلت مجلة "جينز ديفنس ويكلي" عن مصادر رسمية هندية، قولها إن مجلس الاستحواذ الدفاعي الهندي ينتظر قرار وزارة الدفاع لرفع الحظر المفروض على شركتي رافاييل والصناعات الفضائية الإسرائيلية منذ عام 2006، واللتين وضعتا على اللائحة السوداء بسبب دفعهما ما قيمته 1.74 مليار روبية كرشاوى لمسؤولين هنود كبار لضمان عقد "باراك". وفي حال رفع الحظر، فإن ذلك قد يفسح المجال أيضاً أمام الحصول على صواريخ "باراك 1"، المنصوبة حتى الآن على متن 12 سفينة حربية تابعة لسلاح البحرية الهندية.

وفيما أجلت الوزارة اتخاذ قرار بشأن هاتين الصفقتين، أخيراً، وافقت في المقابل على استحواذات بقيمة 1.12 مليار دولار للجيش الهندي، تتضمن معدات للرؤية الليلية لبنادق قصيرة من عيار 5.56 ملم، وقذائف صاروخية ومعدات محاكاة، وذخائر متنوعة ومركبات.

تمديد

مددت وزارة الدفاع الهندية الموعد النهائي للحصول على رد من شركة "أوغستاوستلاند" المتهمة بخرق اتفاقية السلامة الإلزامية، بشأن مذكرة تدعوها للامتثال أمام محكمة هندية لتوفير الأسباب الموجبة لعدم إلغاء هذه الأخيرة عقداً بقيمة مليار دولار لـ 12 مروحية من طراز "إيه دوبليو 101".

وقالت الوزارة إن الشركة لن تحصل على تمديد آخر، لكنها وافقت على عقد لقاء مع المديرين التنفيذيين في الشركة أخيراً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات