إطلاق سراح المتهم الرئيس في مقتل جورج فلويد

أُفرج، اليوم، بكفالة قدرها مليون دولار عن الشرطي الرئيس المتهم في قضية مقتل الأمريكي الأسود جورج فلويد الذي تسببت وفاته في حركة احتجاجات واسعة النطاق في الولايات المتحدة.

وسيحاكم ديريك شوفين، الشرطي الأبيض البالغ 44 عاماً في مارس، إلى جانب ثلاثة زملاء سابقين له في قضية مقتل فلويد في مينيابوليس الذي تسبب في أكبر تظاهرات مناهضة للعنصرية في الولايات المتحدة منذ ستينات القرن الماضي.

وصُوِّر شوفين، في 25 مايو الماضي، وهو يضغط بركبته على عنق فلويد الموثق اليدين مدة طويلة، ما تسبب في وفاته اختناقاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات