سكان هذا البلد يتلقون أموالا للإنجاب خلال جائحة كورونا

أعلن هينج سوي كيت، نائب رئيس الوزراء في سنغافورة، يوم الاثنين تقديم مساعدة مالية لمرة واحدة، للراغبين بإنجاب طفل أثناء جائحة كوفيد-19. وقال هينج إن المبلغ سيساعد الوالدين في تحمل النفقات، وخاصة للذين تأثر دخلهم بسبب الجائحة.

وبحسب خبراء اقتصاديين، تقلص الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 12.6٪ في الربع الثاني مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، ويمثل ذلك "أكبر انخفاض اقتصادي على الإطلاق".

أدنى معدلات للمواليد في العالم
يبلغ معدل الخصوبة في سنغافورة 1.14 ولادة لكل امرأة بحسب هيئة الإحصاء الوطنية، فيما يحتاج التجديد الطبيعي للسكان 2.1 طفل لكل امرأة، وفقاً ليورونيوز.

وكتبت الحكومة في تقرير عام 2011: "مثل العديد من البلدان المتقدمة، تتمثل التحديات السكانية الرئيسية في سنغافورة في انخفاض الخصوبة وشيخوخة السكان....هدفنا هو تحقيق عدد مستدام للسكان يدعم كلا من النمو الاقتصادي والتماسك الاجتماعي، بحيث تظل سنغافورة نابضة بالحياة وصالحة للعيش."

تحاول الحكومة في سنغافورة منذ الثمانينيات، تشجيع الأزواج للإنجاب عبر مجموعة من الحوافز المالية والضريبية.

كلمات دالة:
  • سنغافورة،
  • الإنجاب،
  • مساعدات حكومية
طباعة Email
تعليقات

تعليقات