المعارضة القرغيزية تعلن الاستيلاء على السلطة

أعلنت المعارضة في قيرغيزستان، أمس، الاستيلاء على السلطة، بعد سيطرتها على مبان حكومية في العاصمة بشكيك، خلال احتجاجات على نتائج الانتخابات البرلمانية الأخيرة في البلاد.أعلنت لجنة الانتخابات المركزية إلغاء نتائج الانتخابات البرلمانية، التي أجريت الأحد الماضي، وأظهرت فوز الأحزاب الموالية للرئاسة. وأعلن البرلمان أن رئيس الوزراء كوبات بك بورونوف القريب من الرئيس الحالي استقال ليخلفه سياسي كان مسجونا وحرره المتظاهرون.

وأشارت تقارير إعلامية محلية إلى أن عدداً من حكام الأقاليم قدموا استقالتهم، وأن مسيرات شعبية انطلقت في عدد من مراكز الأقاليم ومعظمها مناهض للحكومة.

وشوهدت سيارات محترقة في عدد من أحياء العاصمة، بعد أن سيطر المحتجون على المبنى الرئيس للحكومة، والذي اندلعت فيه النار قبل أن تخمدها أجهزة الطوارئ.

وذكرت الحكومة أن قتيلاً و590 مصاباً سقطوا في الاضطرابات أثناء الليل. وقالت المعارضة إنها أطلقت سراح الرئيس السابق ألمظ بك أتامباييف المعتقل على خلفية اتهامات بالفساد، وإنها تناقش بالفعل تشكيلة حكومة مؤقتة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات