الهند تقبض على صحفي بتهمة التجسس لحساب الصين

أعلنت شرطة العاصمة الهندية نيودلهي، اليوم، أنها قبضت على صحفي محلي مستقل بتهمة نقل "معلومات حساسة" إلى ضباط مخابرات صينيين.

وقالت الشرطة، في بيان، إن راجيف شارما (61 عاماً) قُبض عليه خلال الأيام القليلة الماضية، وأن الضباط عثروا على بعض الوثائق السرية المتعلقة بوزارة الدفاع الهندية في مقر إقامته.

كما قبضت الشرطة أيضاً على صينية ونيبالي بتهمة تزويد شارما بمبالغ ضخمة من المال مقابل نقل معلومات إلى المخابرات الصينية.

ولم تردَّ وزارة الخارجية الصينية بعد على طلب للتعليق في غير ساعات العمل الاعتيادية.

وقال نائب مفوض الشرطة في دلهي سانجيف كومار ياداف، في البيان: "لدى الاستجواب، كشف راجيف شارما عن ضلوعه في شراء معلومات سرية وحساسة ونقلها إلى الصينيين الذين يتعاملون معه".

يأتي ذلك وسط تصاعد التوتر بين الهند والصين على حدودهما في منطقة الهيمالايا. وتدهورت العلاقات بين الجارتين منذ اشتباك في يونيو قالت الهند إنه أدى إلى مقتل 20 من جنودها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات