بريطانيا تدافع عن تعديل لاتفاق بريكست

دافعت الحكومة البريطانية، أمس، عن قرارها التراجع عن بعض التزاماتها الواردة في إطار اتفاق بريكست، منتهكة بذلك القانون الدولي، ما يؤثر في المفاوضات الصعبة أساساً مع الاتحاد الأوروبي، حول العلاقات المستقبلية بين الطرفين.

وأعلن نائب رئيس المفوضية الأوروبية، ماروس سيفكوفيتش، أن الاتحاد الأوروبي، سيطالب البريطانيين بعقد اجتماع طارئ حول تعديلاتهم.

من جهته، صرح رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، أمام النواب، أن هذه التعديلات تهدف إلى «ضمان السيولة والأمان للسوق الداخلية البريطانية».

وبشأن الترتيبات الجمركية في إيرلندا الشمالية، قال جونسون، إنها تهدف إلى تسهيل المبادلات التجارية داخل المملكة المتحدة، بعد انتهاء الفترة الانتقالية التي تلت بريكست .

ويؤجج هذا التبدل، الخلافات في المفاوضات الصعبة أساساً مع الاتحاد الأوروبي، حول اتفاق تجاري لما بعد بريكست. وقال رئيس البرلمان الأوروبي، محذراً، إنه يعرض لندن «لعواقب خطيرة».

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات