برلماني نرويجي يرشح ترامب لجائزة نوبل للسلام لدوره في معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل

بعد أسابيع فقط من مساعدته في التوسط لإنجاح معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل، تم ترشيح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لجائزة نوبل للسلام لعام 2021.

الترشيح الذي قدمه كريستيان تايبرينج جيدي، عضو البرلمان النرويجي، أشاد بجهود ترامب لحل النزاعات التي طال أمدها في جميع أنحاء العالم.

جيدي عضو البرلمان لأربع فترات والذي يشغل أيضًا منصب رئيس الوفد النرويجي في الجمعية البرلمانية لحلف الناتو، قال في مقابلة حصرية مع "فوكس نيوز": :أعتقد أن ترامب بذل جهودًا أكبر لإحلال السلام بين الدول أكثر من معظم المرشحين الآخرين لجائزة السلام" .

وقال جيدي ، في خطاب ترشيحه للجنة نوبل، إن إدارة ترامب لعبت دورًا رئيسيًا في إقامة العلاقات بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة. وكتب قائلاً: "كما هو متوقع قد تحذو دول أخرى في الشرق الأوسط حذو الإمارات العربية المتحدة، وهذه الاتفاقية يمكن أن تغير قواعد اللعبة وتحول الشرق الأوسط إلى منطقة تعاون وازدهار".

وهذا ليس أول ترشيح لترامب، حيث رشح جيدي ومسؤول نرويجي آخر في عام 2018 ترامب للجائزة بعد قمة الرئيس الأمريكي في سنغافورة مع كيم جونغ أون. ولكن ترامب لم يفز بالجائزة حينها.

كلمات دالة:
  • دونالد ترامب،
  • جائزة نوبل السلام،
  • إسرائيل ،
  • الإمارات ،
  • معاهدة السلام
طباعة Email
تعليقات

تعليقات