في رسالة موجهة إلى الصحة العالمية..

أكثر من 230 عالماً يحذرون من احتمال انتقال فيروس كورونا عبر الهواء

في وقت قتل فيه وباء فيروس كورونا أكثر من 536000 شخصاً في جميع أنحاء العالم، دعا أكثر من 230 عالماً منظمة الصحة العالمية إلى الاعتراف بتراكم الأدلة حول حقيقة انتشار الفيروس التاجي في الهواء. وأوصوا بتهوية جيدة للأماكن العامة المغلقة.

ونبه أكثر من 230 عالمًا عالميًا في رسالة موجهة إلى منظمة الصحة العالمية، أمس الاثنين 6 يوليو، حول تنقل فيروس كوفيد 19 عبر الهواء، من خلال تعليق الجسيمات الفيروسية في الهواء، وليس فقط بسقوطها كقطيرات على الأسطح بعد السعال، والعطس.

وانتقد العلماء في رسالتهم منظمة الصحة العالمية بسبب تأخرها في التوصية بضرورة ارتداء الكمامات، ورفضها احتمال انتشار الفيروس في الهواء رغم تراكم الأدلة، وفقاً لموقع "فرانس 24".

ونقلت مجلة Clinical Infectious Diseases of Oxford اثنين عن العالمين، ليديا موراوسكا من جامعة كوينزلاند (أستراليا) ودونالد ميلتون من جامعة ماريلاند قولهما، في الرسالة الموقعة من قبل 237 خبيراً آخرين: ""ندعو المجتمع الطبي والمنظمات الوطنية والدولية المختصة إلى الاعتراف بإمكانية تنقل فيروس كورونا عبر الهواء".

غرف تهوية أفضل

وأوضح العلماء في الرسالة أن هناك احتمال كبير لخطر استنشاق الفيروسات التي تنتقل عبر قطرات دقيقة من الجهاز التنفسي للمصاب إلى مسافات قصيرة ومتوسطة قد تصل لعدة أمتار، ودعا العلماء إلى استخدام التدابير الوقائية لمنع انتشار الفيروس عن طريق الهواء."

ولا يوجد إجماع علمي على انتقال الفيروس عبر الهواء، لكن جوليان تانغ ، أحد الموقعين على الرسالة، من جامعة ليستر، ذكر بأن منظمة الصحة العالمية لم تثبت عكس ذلك و"غياب الإثبات ليس دليلاً على النفي".

وذكر العلماء أنه من الضروري تحسين تهوية أماكن العمل والمدارس والمستشفيات ودور المسنين، وتركيب أدوات لمكافحة العدوى مثل فلاتر الهواء المتطورة وأشعة فوق بنفسجية خاصة تقتل الميكروبات في الهواء.

كلمات دالة:
  • فيروس كورونا ،
  • كوفيد 19،
  • منظمة الصحة العالمية
طباعة Email
تعليقات

تعليقات