وزير تعليم يزوّر سيرته الذاتية ويستقيل بفضيحة!

استقال وزير التعليم البرازيلي كارلوس ديكوتيلي بعد أسبوع واحد فقط من تعيينه في منصبه، بعد نفي المؤسسة الجامعية الخاصة «getulio vargas foundation» في البرازيل أنه عمل لديها لمدة أربعة عقود.

وذكر موقع «روسيا اليوم» أنه وفي أعقاب سلسلة من الفضائح، شملت اتهامات نشر أخبار كاذبة، أعلن الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، الخميس الماضي، تعيين كارلوس ديكوتيلي وزيرا للتعليم في البلاد، بعد استقالة سلفه أبراهام وينتروب.

إلا أن ديكوتيلي لم يكن هو الآخر بمنأى عن الفضائح، إذ لم يمض أسبوع واحد على تعيينه في منصبه إلا وتقدم باستقالته، وذلك بسبب فضيحة تمثلت في تزوير سيرته الذاتية.

وحول ذلك، أفادت قناة «سي إن إن» البرازيلية أن ديكوتيلي ذكر في سيرته الذاتية أنه عمل أستاذا لمدة 40 سنة في المؤسسة الجامعية الخاصة «getulio vargas foundation»، وهو ما نفته الجامعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات