«قانون الأقنعة» سلاح تشريعي أمريكي في مواجهة «كوفيد 19»

هل يحتاج ارتداء الأقنعة إلى سن قانون؟ مع الطفرات الأخيرة في أعداد الإصابات بالولايات المتحدة، ولأن إعادة فتح المصالح فيها باتت أمراً واقعاً، سعت بعض المدن الأمريكية إلى البحث عن وسيلة للتكيف مع هذا الواقع الجديد.

«قانون الأقنعة»، ابتكرته مدينة سبارتنبرغ بولاية ساوث كارولينا، وهو في طريقه لدخول حيز التنفيذ كي يطبق بمختلف الأماكن بالمدينة، ليس اختيارياً ولا تماشياً مع السلوكيات العامة، وإنما تحسباً لتطبيق الغرامات على المخالفين.

أعضاء مجلس المدينة وافقوا بالإجماع على مشروع القانون بعد اجتماع طارئ مؤخراً ليدخل حيز التنفيذ خلال فترة وجيزة.

كريس ستوري، رئيس مدينة سبارتنبرغ، يقول «يجب على جميع الأشخاص الذين يدخلون متاجر البقالة أو الصيدليات بالمدينة ارتداء غطاء للوجه أثناء وجودهم داخل هذه الأماكن». ورحب مواطنو المدينة بمشروع القانون الذي نصح به المتخصصون، ومن بينهم خوانيسه إيسون التي تقول: «نخشى على أحبائنا من كبار السن ومن لديهم مشكلات صحية كامنة، ونريد التأكد من سلامتهم».

ولن يكون رواد متاجر البقالة والصيدليات فقط من سيطبق عليهم القانون. يضيف ستوري: «يجب أيضاً على جميع المطاعم ومتاجر بيع التجزئة وصالونات الحلاقة بالمدينة أن تطالب العاملين بها بارتداء غطاء وجه في جميع الأوقات أثناء التفاعل المباشر مع الجمهور».

جابرييلا مارمولينو تقيم بالمدينة وتعمل بشركة عائلتها والجميع يرتدي الأقنعة، وتشجع العملاء على ذلك، وتقول «حان الوقت لنتحد كمجتمع ونسعى للحد من تفشي هذا المرض المجنون، ولكي تظل مصالحنا مفتوحة ينبغي ارتداء الأقنعة». ورغم أن البعض كانوا لا يحبون ارتداءها في الماضي لكنهم تأكدوا الآن من ضرورة استخدام الأقنعة للعودة إلى الحياة الطبيعية.

وتضيف كريستين ويلبورن من سكان المدينة أيضاً «من لا يرغب في ارتداء الأقنعة شخص أناني. يجب أن نفعل الأفضل لنا وللآخرين، والدي في المستشفى منذ عشرة أيام بوحدة العناية المركزة وأنا أفعل ذلك من أجله». أما كارميلا أتكينز فتقول «لم أكن أحب ارتداء القناع، ولكن عندما أدخل متجراً أو أي مكان مغلق، صرت أشعر أنه ضرورة».

ووفقاً لمشروع القانون فمن يدخل بلا قناع وجه إلى متجر بقالة أو صيدلية، فقد يتم تغريمه 25 دولاراً، أما الموظفون في الشركات والذين لا يرتدون الأقنعة، فقد تكون غرامتهم 100 دولار. واستثنى القانون الجديد من يعانون من ظروف صحية كامنة أو لديهم معتقدات دينية تمنع من ارتداء القناع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات