للمرة الأولى منذ شهرين.. إيران تتجاوز مئة وفاة بـ«كورونا»

أعلنت إيران اليوم الأحد أنها سجّلت أكثر من مئة وفاة بفيروس كورونا المستجدّ في 24 ساعة للمرة الأولى منذ شهرين.

وذكرت متحدثة باسم وزارة الصحة سيما سادات لاري أن السلطات الصحية أحصت 107 وفيات جديدة جراء وباء كورونا بين ظهر السبت وظهر الأحد، ما يرفع الحصيلة الإجمالية للوباء إلى 8837 وفاة في البلاد.

وصرّحت لاري في مؤتمر صحافي متلفز «يؤلمنا الإعلان عن هذا العدد ذي الأرقام الثلاثة».

وأضافت إنه كما يذكر وزير الصحة سعيد نمقي بشكل منتظم، «فإنه فيروس متوحش ولا يمكن التنبؤ به، يمكن أن يفاجئنا في أي لحظة ويتطلب جهداً جماعياً حقيقياً، يقضي بأن نحترم جميعنا بشكل جدّي البروتوكولات الصحية وقواعد التباعد الاجتماعي».

وتراجعت الحصيلة اليومية الرسمية للفيروس في إيران إلى ما دون عتبة المئة في 14 أبريل، بعد أن أعلنت السلطات 111 وفاة قبل يوم واحد.

وأشارت المتحدثة إلى تسجيل 2472 إصابة جديدة بالفيروس في إيران خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

وبحسب الأرقام الرسمية، أُصيب 187,427 شخصاً بالمرض منذ الإعلان عن أولى الإصابات في فبراير. وإيران هي الدولة الأكثر تضرراً جراء الوباء في الشرق الأوسط.

ومنذ مطلع مايو، تعكس الأرقام الرسمية ميلاً إلى ارتفاع عدد الإصابات الجديدة المسجلة. وحتى الآن، تؤكد السلطات أن هذا الارتفاع هو نتيجة تكثيف فحوص الكشف عن الفيروس وأنه لا يعكس تدهوراً في الوضع الصحي في البلاد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات