مفاجأة.. «كورونا» ظهر في أكتوبر في دولة ليست الصين

شكك باحثون في وقت ظهور فيروس كورونا المستجد (كوفيد19)، معربين عن اعتقادهم أن الوباء الذي نشأ بمدينة ووهان الصينية لم يبدأ في ديسمبر 2019، وإنما قبل ذلك في أكتوبر في بلد آخر غير الصين، وفق ما أوردت صحيفة «ذا إيكونوميك تايمز الهندية».

وقال الباحثون في دراستهم التي نشرتها مجلة «فرونتيريس إن ميديسين»، إن الفيروس الجديد، ربما لم ينشأ في ديسمبر، وإنما نشأ قبل ذلك في أكتوبر الماضي.

ووفقًا للدراسة التي ترصد تطور الفيروس، فإنه ربما انتشرت العدوى خلال مراحلها الأولى في صمت، وانتشرت بين سكان مدينة ووهان بطريقة عشوائية دون ظهور علامات وبائية.

ووصف الباحثون، بمن فيهم جوردي سيرا كوبو ومارك لوبيز، من جامعة برشلونة في إسبانيا، مجموعة من العوامل البيولوجية والاجتماعية التي ربما أدت إلى تفشي الفيروس الجديد في ووهان، المركز الأول للوباء.

ويعتقد الباحثون أن أحد العوامل لانتشار العدوى هو تزامن حدوث ثلاثة احتفالات رئيسة في الصين حضرها أناس كثيرون نشروا العدوى بينهم ونقلوها للخارج، وأهم هذه الاحتفالات، احتفال رأس السنة الصينية الجديدة وعيد العائلة الكبير.

وعلى الرغم من أن التفشي حدث فجأة في ووهان، يرى الباحثون أنه كان يمكن تجنب هذه الكارثة، من خلال إعمال التحليلات العلمية، لأن بعض سمات الوباء كانت متسقة مع تفشي الفيروسات السابقة مثل متلازمة الشرق الأوسط التنفسية، أو ميرس، وعليه اتفقوا على أهمية الاستعداد والتعلم إلى جانب التعاون الدولي لمنع الوباء القادم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات