الصحة البرازيلية تتداعى.. «كورونا» يطيح بوزيرين خلال شهر

قدم وزير الصحة البرازيلي، نيلسون تيتش، اليوم الجمعة، استقالته من منصبه وسط تدهور حاد للأوضاع الصحية في البرازيل على خلفية انتشار متسارع لفيروس كورونا (كوفيد 19).

وهذه ثاني استقالة لوزير الصحة في البرازيل خلال شهر حيث أقال الرئيس البرازيلي وزير الصحة السابق لويس هنريك مانديتا في 16 أبريل الماضي بسبب خلافات بينهما حول إدارة أزمة تفشي فيروس كورونا في البلاد.

وكتب مانديتا حينها في تغريدة «أشكر جميع أعضاء الفريق الذي عمل معي في وزارة الصحة»، متمنياً النجاح لـ«وزير الصحة المقبل».

وسجلت السلطات في البرازيل أمس عدداً قياسياً جديداً من الإصابات بالفيروس المستجد في يوم واحد بلغ 13 ألفاً و944 إضافة إلى 844 وفاة جديدة وذلك وفق بيانات لوزارة الصحة.

وبذلك يرتفع عدد الإصابات المؤكدة في البرازيل منذ بدء التفشي إلى 202 ألف و918، وعدد الوفيات إلى 13 ألفاً و933.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات