تركيا تمنع مساعدات صينية من الوصول لقبرص

نيقوسيا - أ.ف.ب

ذكرت قبرص اليوم أن رحلة استأجرتها من الصين تحمل 36 طناً من الإمدادات الطبية لمواجهة فيروس «كورونا» المستجد تم تحويل وجهتها إلى موسكو بعد أن رفضت تركيا عبورها عبر مجالها الجوى. وقال وزير النقل القبرصي يانيس كاروسوس لوكالة الأنباء القبرصية الرسمية إن «الطيار غيّر الطريق ويتجه إلى مطار موسكو في روسيا ليهبط ويزود بالوقود»، حيث لم يكن لدى الطائرة وقود كاف لاتخاذ مسار أطول. وتفرض أنقرة حظراً على حركة الطيران والشحن القبرصية.

وقال كاروسوس إنه تم إبلاغ وزارة الخارجية القبرصية بحادث الطائرة وأن الوزارة ستصدر مذكرة احتجاج دبلوماسي رسمي.

واحتجت نيقوسيا في كثير من الأحيان على أنقرة لمنع السفن التي تبحر تحت علم قبرص من دخول مرافئها والطائرات القبرصية من عبور المجال الجوي التركي. واستأجرت جمهورية قبرص الرحلة من الصين لنقل الإمدادات الطبية اللازمة لمكافحة فيروس «كورونا»، بما في ذلك كمامات واقية وأغطية الأحذية والأردية الجراحية. ومن المتوقع أن تصل الطائرة إلى قبرص في وقت لاحق، بتأخير ست ساعات على الأقل.

وقد فرضت قبرص تدابير صارمة ضد فيروس «كورونا» منذ الإبلاغ عن أول إصابة في الجزيرة في مارس، وتجنبت مستشفياتها الوقوع تحت ضغط كبير.
طباعة Email
تعليقات

تعليقات