الكشف عن سر الوفيات «الغامضة» شمال نيجيريا

تسبب فيروس «كورونا» المستجد بأعداد كبيرة من الوفيات في ولاية بشمال نيجيريا، وفق ما أعلنت السلطات بعد تحقيق أولي في المسألة.

وأفاد عمال المقابر في ولاية كانو عن دفن عشرات الجثث يومياً، في ما اعتبرته السلطات «وفيات غامضة». لكنّ فريقاً محلياً يجري فحوص (كوفيد-19)، وبعد إجراء تحقيقات ومقابلات مع أهالي المتوفين، قال إن فيروس «كورونا» المستجد هو على الأرجح سبب الوفيات.

وقال مسؤول الفريق نصيرو ساني غوارزو للصحافيين: «مع التقرير الأولي، فإن معظم الوفيات المسجلة حديثاً، والفحوص التي أجريت، تشير إلى أن فيروس «كورونا» المستجد هو السبب».

والجمعة قال غوارزو، إن ارتفاع عدد الوفيات في كانو، يعود أيضاً إلى خفض الخدمات الطبية لأمراض أخرى. لكنه قال الأحد إن نتائج أولية من التحقيق تظهر أن الوضع تغيّر.

وقال: «حتى وإن كانت الأعداد الكبيرة للوفيات متعلقة في البدء بأمراض أخرى، فإن فيروس «كورونا» المستجد حالياً هو السبب الرئيسي للوفيات العديدة في كانو». وسيتم نشر التقرير النهائي في الأيام المقبلة، لكن على المواطنين مواجهة «المسألة الخطيرة المطروحة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات