مقتل 19 في اشتباك بين رجال عصابات في تشيواوا المكسيكية

قالت حكومة ولاية تشيواوا المكسيكية امس السبت إن 19 شخصا لقوا حتفهم في اشتباك بالرصاص بين مسلحين يشتبه بأنهم من رجال عصابات المخدرات بتلك الولاية الواقعة في شمال المكسيك، وذلك في أحد أسوأ أعمال العنف بين العصابات في البلاد هذا العام.

وقال سيزار بينيش، النائب العام بولاية تشيواوا "إنهما عصابتان إجراميتان تتصارعان على طرق تهريب المخدرات إلى الولايات المتحدة".

وأضاف مكتب النائب في بيان إن قوات الأمن عثرت على 18 جثة في موقع الاشتباك في بلدية ماديرا مساء الجمعة وإن مصابا فارق الحياة قي وقت لاحق بعد نقله من المكان.

وقال البيان إن قوات الأمن صادرت أيضا 18 سلاحا ناريا ومركبتين وقنبلتين يدويتين وإنه تجري عملية بحث عن المسلحين وتفقد الموقع.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن المسلحين أعضاء في جماعات لها صلة بعصابة خواريز ومنافستها عصابة سينالوا.

وكان الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور قد قال يوم الجمعة إن العنف بين العصابات الإجرامية مستمر على الرغم من تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد.

 

كلمات دالة:
  • العصابات،
  • الولايات المتحدة ،
  • المخدرات،
  • سيزار بينيش ،
  • المكسيك ،
  • تشيواوا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات