إغلاق مفاعل نووي في اليابان

قررت اليابان توقيف مفاعل نووي عن العمل بسبب عدم كفاية متطلبات مكافحة الإرهاب، بما يشكل تحدياً لقطاع الطاقة النووية في عودة المفاعلات المتوقفة عن العمل بسبب كارثة فوكوشيما 2011.

وذكرت شركة كيوشو للطاقة الكهربائية، أنها لم تكمل بناء منشأة طوارئ تتحكم بالمفاعل عن بعد في حالة وقوع هجوم إرهابي في محطة سينداي للطاقة في محافظة كاغوشيما.

وتفرض قيود السلامة النووية الجديدة على الشركات تبني منظومة الطوارئ هذه بما قد يفرض إغلاق عدة مفاعلات عاملة حالياً في محافظات أوساكا وهيروشيما وغيرهما.

ومقابل كل مفاعل يتوقف عن العمل في اليابان، تنفق الشركات مئات الملايين من الدولارات على الوقود الأحفوري لتعويض فقدان الطاقة. وهذا بدوره قد يعني ارتفاع أسعار الكهرباء للمستهلكين.

وتهدف الحكومة اليابانية إلى زيادة نسبة الطاقة النووية إلى ما بين 20% و22% في مزيج الطاقة بحلول السنة المالية 2030، والحد من اعتمادها على الوقود الأحفوري. وهذا يتطلب وجود حوالي 30 مفاعلاً في الخدمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات