ألمانيا تشدّد إجراءاتها لتطويق كورونا

تعتزم ولاية برلين الألمانية، إغلاق المدارس ودور الحضانة على نحو تدريجي، اعتباراً من الأسبوع المقبل بسبب ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا.

وأعلن عمدة برلين، ميشائيل مولر، أن الإغلاق سيبدأ بالمدارس المهنية اعتباراً من الاثنين. كما قررت ولاية بريمن الألمانية، إغلاق كافة مدارسها ودور الحضانة بها اعتباراً من الاثنين. إلى ذلك، قررت ولاية سكسونيا السفلى الألمانية، إغلاق كافة مدارسها، اعتباراً من الاثنين المقبل. وذكر عالم الفيروسات الألماني، ألكسندر كيكوله، أنه لابد من إغلاق المدارس ودور الحضانة في كافة أنحاء ألمانيا للحد من تفشي الفيروس.

وقرّرت ولاية بافاريا الألمانية، الحد من الزيارات في المستشفيات على نطاق كبير. وذكرت الوزيرة أن الزيارات في حالات محددة تظل ضرورية لأسباب إنسانية، مثل حالات علاج أطفال في المستشفيات أو احتضار أحد المرضى. كما أعلنت شركة السكك الحديدية الألمانية، وقف رحلاتها الدولية إلى إيطاليا. وقرّرت الحكومة الاتحادية، وحكومات الولايات، تأجيل جميع العمليات الجراحية والتدخلات الطبية الأخرى، غير العاجلة، بهدف إخلاء المستشفيات من أجل علاج المصابين بالفيروس.

ودافعت الحكومة الألمانية عن الإجراءات المشددة المتخذة أو الموصى بها حتى الآن لمكافحة تفشي فيروس كورونا. في الأثناء، أعلنت وزارة العمل الألمانية، أن نتيجة الفحص الذي خضع له وزير العمل، هوبرتوس هايل، عقب مخالطته لشخص مصاب بفيروس كورونا جاءت سلبية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات