غوغل تستأنف نشاطها المكتبي بعد يوم من «العمل المنزلي»

استأنف المقر الأوروبي لشركة غوغل، في دبلن، اليوم، نشاطه المعتاد بعد يوم من طلب المجموعة من موظفيها في مقرّها الأوروبي في دبلن، وهم بالآلاف، ملازمة منازلهم بعدما ظهرت عوارض شبيهة بالإنفلونزا لدى أحد الموظفين.

ولم تتأكد حالة الموظف ما إذا كان مصاباً بفيروس كورونا أو إنفلونزا عادية، إلا أن شركة جوجل قررت اتخاذ هذا الإجراء الاحترازي. وقالت متحدثة باسم جوجل في تصريح صحافي: «نحن مستمرون في اتخاذ تدابير وقائية لحماية صحة وسلامة القوى العاملة لدينا، وكجزء من هذا الجهد، طلبنا من فرقنا في دبلن العمل من المنزل». ويضم مكتب دبلن نحو ثمانية آلاف موظف، ويعتبر المكتب مقراً لنشاطات جوجل في الاتحاد الأوروبي. ولم تسجل أيرلندا حتى اليوم سوى حالة واحدة مؤكدة بكورونا.

كلمات دالة:
  • غوغل،
  • جوجل ،
  • كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات