ارتفاع وفيات فيروس كورونا في الصين إلى 722 شخصاً

 أعلنت السلطات الصينية اليوم السبت ارتفاع حصيلة الوفيات في مختلف أرجاء الصين جراء الإصابة بفيروس كورونا إلى 722 حالة وفاة، بعد تسجيل 86 حالة وفاة جديدة.

كما أعلنت السلطات اليوم ارتفاع عدد حالات الإصابة المسجلة بمقدار 3399 إصابة جديدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وقالت مفوضية الصحة الصينية إن هذا العدد الكبير يأتي على عكس التراجع الطفيف في عدد الإصابات المسجلة في الأيام السابقة.

وأضافت المفوضية أن العدد الإجمالي لحالات الإصابة بفيروس كورونا في الصين يبلغ حاليا 34546 حالة.

وأدى تفشي فيروس كورونا إلى إغلاق مدن بأكملها في مقاطعة هوبي، علاوة على قرى وأحياء في جميع أنحاء البلاد.

كما انتشر الفيروس في حوالي 24 دولة منذ اكتشافه لأول مرة، مما دفع منظمة الصحة العالمية إلى إعلان حالة طوارئ عالمية. ولقي شخصان حتفهما حتى الآن خارج الصين، أحدهما في هونج كونج والآخر في الفلبين.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت يوم الخميس الماضي أن خبراء بارزين في فيروس كورونا سيجتمعون في جنيف الأسبوع الجاري.

ومن المتوقع أن يطرح هذا التجمع الذي سيعقد يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين أحدث المعارف والخبرات حول الفيروس لمناقشة العلاجات واللقاحات بالإضافة إلى النظر في المصدر المحتمل لمسببات المرض وكيفية انتشاره.
وقلصت العديد من الحكومات الدخول إلى الصين بسبب تفشي المرض أو حذرت مواطنيها من السفر إلى البلاد.
واندلع فيروس كورونا المستجد في أحد أسواق المأكولات البحرية في مدينة ووهان، والذي أفادت التقارير أنه يبيع حيوانات غريبة للاستهلاك - على غرار ما حدث مع تفشي فيروس متلازمة الالتهاب الرئوي الحاد (سارس).
وأصيب نحو ثمانية آلاف شخص بفيروس سارس كما أودى بحياة 800 شخص عالميا في الفترة بين عامي 2002 و 2003 ، وكان قد بدأ في الصين أيضا.
وكان فيروس سارس مرتبطا باستهلاك قطط الزباد واللحوم الغريبة الأخرى. وينتمي فيروس كورونا إلى نفس عائلة الفيروسات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات