حركة انفصالية تقتحم فندقاً في جوادر جنوب باكستان

جانب من الأعمال الإنشائية في ميناء جوادر | أرشيفية

اقتحم مسلحون من «جيش تحرير بلوشستان»، فندقاً فخماً في مدينة جوادر في جنوب غرب باكستان، والتي تشكل مركزاً لمشروع صيني ضخم للبنى التحتية بقيمة مليارات الدولارات.

وقتل شخص على الأقل بعدما اقتحم ثلاثة مسلحين فندق خمس نجوم في مدينة جوادر. وأطلق المسلحون النار على أحد الحراس في مدخل فندق «بيرل كونتيننتال» قبل أن يقتحموا المبنى، ما أدى إلى مقتله. وهو ثاني اعتداء دامٍ هذا الأسبوع يطال مدينة باكستانية مهمة.

وقال ناطق باسم الجيش إن «قوات الأمن طوقت المكان. وأجلي نزلاء الفندق بأمان، وحاصرت قوات الأمن الإرهابيين على درج يقود إلى الطبقة العليا من المبنى. وأضاف: عملية التطهير جارية».

ويعد «بيرل كونتيننتال» الفندق الفخم الوحيد في جوادر، وهو المكان الذي تنزل فيه وفود رجال الأعمال الباكستانيين والأجانب وكذلك الوفود الدبلوماسية لدى زيارة المدينة.

وتعدّ حركة «جيش تحرير بلوشستان» واحدة من حركات تمرد انفصالية وطائفية عديدة تتقاتل في الإقليم الذي يهزه العنف منذ سنوات. واستهدفت الحركة عمالاً صينيين وباكستانيين أكثر من مرة، خصوصاً في هجوم على القنصلية الصينية في كراتشي في وضح النهار قتل فيه أربعة أشخاص في نوفمبر العام الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات