شاهد.. منع "سيناتور البيضة" من الحديث في البرلمان الأسترالي

منع السيناتور الأسترالي، الذي ألقى باللوم على المهاجرين عقب هجوم نيوزيلندا الإرهابي، والذي رمى عليه شاب بيضة على رأسه، من الحديث تحت قبة البرلمان، بعد تعرضه لوابل من الانتقادات من قبل النائبة الأسترالية سارة هانسون يونغ؛ ممثلة جنوب أستراليا، وفق ما "يورونيوز".

وخاطب سارة "سيناتور البيضة"، قائلة: "أنت عار. ولا تبتسم لي.. لا تبتسم لنا، هناك أناس فقدوا حياتهم .. وأنت تعتقد أنها دعابة".

وأضافت ممثلة الجنوب في برلمان أستراليا: "يا لهذا العار.. هذا الانسان ليس له الحق في الوقوف في هذا المكان (تقصد البرلمان) لنشر كراهيته وعنصريته، فهو لا يتناسب مع مبادئ مجلس العموم الأسترالي، بل وينشر الانقسام والكراهية والفزع، ولقد علمنا عواقب هذا.. لأننا رأينا بأعيننا في الخامس من مارس في نيوزيلندا أسماء الخمسين شخصاً الذين راحوا ضحية"، مؤكدة أنها "لن ألقبه أبداً بالسيناتور آني، لأنه لا يستحق هذا اللقب".

وعقب الجلسة أجمع مجلس العموم الأسترالي منع السيناتور فرايزر مانينغ من إلقاء أي خطاب تحت قبة البرلمان.

كلمات دالة:
  • أستراليا،
  • البرلمان ،
  • سارة هانسون يونغ،
  • فرايزر مانينغ
طباعة Email
تعليقات

تعليقات