دول تعلق تحليق «بوينغ 737 ماكس 8» مؤقتاً

العثور على الصندوق الأسود للطائرة الإثيوبية

أعلن التلفزيون الإثيوبي، أمس، أن المحققين عثروا على الصندوق الأسود لطائرة الخطوط الجوية الإثيوبية التي تحطمت أول من أمس، في موقع الحادث.

وتحطمت الطائرة بعد دقائق من إقلاعها في طريقها إلى العاصمة الكينية نيروبي ما أدى إلى مقتل كل مَن كانوا على متنها وعددهم 157 شخصاً.

وقالت الخطوط الإثيوبية، على حسابها في تويتر، إن أسباب حادث سقوط الطائرة «لم تُعرف حتى الآن». وأضافت أنها قررت توقيف العمل بـ«737 ماكس» إلى إشعار آخر، حتى تظهر نتائج التحقيق.

وذكر السفير الأمريكي لدى إثيوبيا، مايكل رينور، أن ستة خبراء من المجلس الوطني لسلامة النقل وإدارة الطيران الأمريكية الاتحادية سوف يصلون إلى موقع الطائرة المنكوبة الثلاثاء.

ونقلت هيئة «فانا» الإذاعية التابعة لإثيوبيا عن رينور قوله: «سوف تساعد شركة بوينغ ومنظمة الشرطة الجنائية الدولية (إنتربول) الحكومة الإثيوبية في التحقيق. وسوف يساعد الإنتربول في التعرف على هويات الضحايا».

كما قالت المديرة العامة لهيئة الطيران في إندونيسيا، بولانا براميستي، إن بلادها ستوقف مؤقتاً تحليق طائرات الركاب من طراز «بوينغ 737 ماكس 8» لفحصها في أعقاب تحطم الطائرة الإثيوبية من الطراز ذاته.

وأضافت المسؤولة الإندونيسية في بيان: «إحدى الخطوات الجاري اتخاذها من جانب إدارة النقل الجوي هي إجراء فحص للتأكد من أن هذا النوع من الطائرات صالح للطيران».

ومن المقرر أن يبدأ الفحص اليوم الثلاثاء لطائرة تملكها شركة الطيران الوطنية جارودا إندونيسيا و10 طائرات تملكها شركة ليون إير للطيران منخفض التكلفة.

وكانت الهيئة المنظمة للطيران في الصين أعلنت هي الأخرى أنها طلبت من شركات الطيران المحلية تعليق العمليات التجارية لكل الطائرات من طراز «بوينغ 737 ماكس 8».

كما أعلنت الإدارة العامة للطيران المدني بالهند أنها ستراجع معايير السلامة المتعلقة بطائرات «بوينغ 737 ماكس 8». وقال وزير الطيران المدني سوريش برابهو إنه أصدر أوامره لمسؤولي الإدارة بإجراء تقييم سلامة للطائرات التي تستخدمها شركات الطيران المحلية. ونقلت وكالة أنباء الهند الآسيوية عن مصادر رسمية القول إن الإدارة ستصدر تعليمات سلامة جديدة لشركات الطيران الهندية.

وفي أول تعليق لها على فاجعة الطائرة الإثيوبية، قالت شركة بوينغ إن التحقيق في سقوط الطائرة لا يزال في مراحله المبكرة.

وأشار ناطق باسم بوينغ، في بيان، إلى أنه لا حاجة حالياً لإصدار إرشادات جديدة للشركات المشغلة لطراز الطائرة المنكوبة «737 ماكس 8»، وذلك استناداً للمعلومات المتاحة حتى الآن.

وتابع: «السلامة هي أولويتنا القصوى ونتخذ كل الإجراءات لفهم كل أبعاد هذا الحادث بشكل كامل، والعمل عن كثب مع فريق التحقيق وكل السلطات التنظيمية المعنية».

إلى ذلك، قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس إن 21 من موظفي المنظمة الدولية لقوا حتفهم في تحطم الطائرة الإثيوبية. وجرى تنكيس علم الأمم المتحدة في نيويورك، كما وقف موظفو مجلس الأمن الدولي في جنيف دقيقة صمت تكريماً للضحايا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات