صاروخ روسي لامثيل له يمكنه الدوران حول الأرض والبقاء عدة أيام

تمكن خبراء روس من تصنيع صاروخ حربي جديد أطلق عليه اسم "بوريفيستنيك" (طائر النوء) باستطاعته الدوران حول الأرض عند الضرورة والبقاء في الجو لعدة أيام.

وقد أجرت روسيا في يناير الماضي ، تجربة ناجحة لصاروخها الجديد الذي يتميز بقدرته على حمل رأس نووي وتزويده بالطاقة النووية مما يتيح له البقاء في الجو لعدة أيام والمناورة حتى لا تلحق به صواريخ العدو ما يجعل مقاومته واعتراضه "أمرا مستحيلا " بحسب الخبراء الروس.

وأشاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بهذا الصاروخ قائلا " لا يوجد في العالم مثيل لصاروخ "بوريفيستنيك"، ولن يوجد في غالب الظن في المستقبل القريب".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات