بروكسل تستضيف مباحثات جديدة بشأن بريكست

يتوجه الوزير البريطاني المكلف ببريكست ستيفان باركلي وزعيم المعارضة العمالية جيريمي كوربن إلى بروكسل الأسبوع المقبل لمباحثات مع كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي لبريكست ميشال بارنييه.

وقال ناطق أوروبي بشأن زيارتي باركلي بعد غدٍ وكوربن الخميس المقبل لبروكسل «إن باب بارنييه مفتوح دائماً».

كما يمكن أن تأتي رئيسة وزراء المملكة المتحدة تيريزا ماي، إلى بروكسل لكن زيارتها لم يتم تأكيدها حتى الآن.

ومن المقرر أن تغادر المملكة الاتحاد الأوروبي في 29 مارس المقبل. وتسعى ماي إلى إعادة التفاوض بشأن اتفاق الانفصال رغم إبرامه في 27 نوفمبر الماضي، الأمر الذي ترفضه بروكسل بشدة.

ويقول الأوروبيون المنفتحون في المقابل على مباحثات بشأن الإعلان السياسي الذي يضع لبنات العلاقة بين الطرفين بعد الطلاق، إنهم «لا يزالون ينتظرون» مقترحات «ملموسة وواقعية» من لندن كما كرر رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك. ورأى توسك وكذلك بارنييه أن موقف جيريمي كوربن مهم وهو يقترح خصوصاً أن تبقى لندن ضمن الاتحاد الجمركي الأوروبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات