مقتل جندي بهجوم على قاعدة للباسيج

أمريكا: النظام الإيراني أنتج 40 عاماً من الفشل

نددت الولايات المتحدة، أمس، بما وصفته بـ«40 عاماً من الفشل» للنظام الإيراني الذي قالت إنه لم يستطع «الوفاء بأي من الوعود» التي قطعها لشعبه.

وكانت طهران أطلقت، الجمعة الماضي، سلسلة من الاحتفالات في الذكرى الـ40 لعودة آية الله الخميني إلى طهران من المنفى.

وعلّقت وزارة الخارجية الأمريكية على هذه المناسبة في تغريدة على «تويتر»، جاء فيها: «عندما عاد إلى إيران عام 1979، وعد آية الله الخميني بتحقيق الكثير للإيرانيين، بينها العدالة والحرية والرخاء. وبعد 40 سنة أخل هذا النظام بكل هذه الوعود، ولم ينتج سوى 40 عاماً من الفشل».

وتابع التعليق الأمريكي: «لقد وعد آية الله الخميني بحرية التعبير وحرية الصحافة. واليوم نجد أن إيران تعاني أجواء هي من الأكثر قمعاً على الإعلام»، متهماً النظام الإيراني بـ«سجن عشرات الصحافيين سنوياً، وتهديد عائلاتهم، وحظر الوصول إلى مواقع التواصل الاجتماعي».

وجاء أيضاً في تعليق الخارجية الأمريكية: «عام 1979 وعد آية الله الخميني بضمان الرخاء المادي والروحي للإيرانيين. بعد 40 عاماً دمر هذا النظام الإيراني الفاسد اقتصاد البلاد، وأطاح بالإرث الإيراني النبيل، ولم ينتج سوى 40 عاماً من الفشل».

على صعيد آخر، وفي التفاف جديد على المجتمع الدولي، أعلنت إيران إجراء تجربة وصفتها بـ«الناجحة» على صاروخ عابر جديد يتجاوز مداه 1350 كيلومتراً.

ومن المتوقع أن تواجه هذه التجربة بانتقادات شديدة، خصوصاً من قبل الولايات المتحدة التي تطالب إيران بالكف عن إجراء تجارب صاروخية أو إطلاق صواريخ لنقل أقمار اصطناعية إلى الفضاء.

ولم تُخْفِ الدول الغربية قلقها إزاء هذا البرنامج الصاروخي، وتتهم إيران بالسعي لزيادة مدى صواريخها، ما سيؤدي إلى زعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط.

إلى ذلك، أعلن التلفزيون الرسمي الإيراني مقتل جندي وإصابة 5 آخرين بهجوم مسلح على قاعدة لقوات الباسيج، جنوب شرقي إيران.

وأشار التلفزيون الرسمي إلى أن الهجوم وقع في محافظة سيستان بلوشستان، التي كثيراً ما تشهد هجمات يشنّها مقاتلون يتمركزون في باكستان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات