تعاون

فرنسا نحو استصدار قرار أممي ضد تمويل الإرهاب

أعلنت فرنسا، أمس، أنّها تريد قراراً من مجلس الأمن الدولي ضد تمويل الإرهاب، يستهدف الحوالات المالية وجمع التبرعات، اللذين يجب أن يتكثف التعاون الدولي ضدهما.

وقال السفير الفرنسي في الأمم المتحدة فرنسوا ديلاتر، إنّه ما زالت هناك تحديات كبيرة يجب مواجهتها، مشيراً إلى أنّه سيقدم في الأسابيع المقبلة مشروع قرار مخصص لمكافحة تمويل الإرهاب.

ومن الممكن أن يتم تبني القرار في مارس عندما تتولى فرنسا رئاسة مجلس الأمن الدولي. وقال مصدر دبلوماسي فرنسي إنه سيكون أول قرار للأمم المتحدة يتناول بالتحديد هذه المسألة.

وأكد المدعي الفرنسي المكلّف في باريس، ريمي هيتس، خصوصاً قضايا الإرهاب في فرنسا، أن هزائم داعش على الأرض فككته وأضعفت قدرته على التمول، لكن التهديد قابل للتجدد ودائم.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات