قتيل و4 مصابين بتفجير إرهابي في نيروبي

Ⅶ لهب ودخان في موقع الهجوم الإرهابي بالعاصمة الكينية | أ.ب

ذكرت الشرطة الكينية أن انفجاراً وقع في مجمع فخم يضم فندقاً ومكاتب بمنطقة ريفرسايد درايف بالعاصمة نيروبي، أمس، رافقه تبادل لإطلاق النار، ما أسفر عن سقوط 5 قتلى. وأعلنت حركة الشباب الإرهابية مسؤوليتها عن الحادث.

وأفاد مصور من فرانس برس أنه شاهد خمس جثث على شرفة مطعم في هذا المجمع الذي يضم أيضا مباني عدة فيها مكاتب.

وكان القتلى الخمسة في أماكن مختلفة على الشرفة. كما شاهد المصور جسدا ممزقا يبدو أنه لانتحاري فجر حزامه.وقال قائد الشرطة الكينية جوزيف بوينت في بيان: «هاجمت مجموعة من المهاجمين مجمع (فندق) دوسيت في هجوم يشتبه أنه إرهابي».

وأضاف: «ندرك أن المجرمين المسلحين متحصنون داخل الفندق وأن القوات المتخصصة تعمل حالياً على دفعهم للخارج». وقال توصيف دين مدير العمليات في مستشفى (إم.بي. شاه) إن 5 مصابين وصلوا إلى المستشفى وإن أحدهم توفي، بينما أفاد الصليب الأحمر بأنه جرى نقل الضحايا إلى 4 مستشفيات. وقال شاهد عيان من مكتب داخل فندق دوسيت لرويترز: «نتعرض للهجوم»، فيما أكد آخر يعمل في مكاتب بالفندق أنه «كانت هناك قنبلة، وهناك إطلاق نار كثيف».

وأوضح قائد شرطة نيروبي فيليب ندولو أنه تم إغلاق منطقة ريفرسايد درايف التي تضم المجمع والفندق.

وأظهرت لقطات للتلفزيون المحلي دخاناً يتصاعد من المنطقة، وعدداً من السيارات تشتعل فيها النيران، بينما تحاول قوات الإطفاء السيطرة عليها.

إدانة سعودية

عبر مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية عن إدانة الرياض واستنكارها الشديدين للتفجير الذي استهدف مجمعاً يقطنه موظفون أجانب بالعاصمة الأفغانية كابول، والهجوم الذي استهدف فندقاً ومجمعاً إدارياً في العاصمة الكينية نيروبي، اللذين أسفرا عن سقوط قتلى وجرحى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات