إمبراطور اليابان يلقي الخطاب الأخير قبل التنازل عن العرش

ألقى امبراطور اليابان أكيهيتو خطاب العام الجديد اليوم الأربعاء أمام عشرات الآلاف من المهنئين في القصر الإمبراطوري في طوكيو، وهو آخر خطاب يلقيه بهذه المناسبة، حيث من المقرر أن يتنازل عن العرش في أبريل.

ولوّح الإمبراطور أكيهيتو، والإمبراطورة ميتشيكو وأعضاء آخرون من العائلة الإمبراطورية للجماهير المبتهجة من شرفة في القصر بوسط العاصمة.

وقال أكيهيتو في خطابه: "آمل في أن يكون هذا العام جيدا لأكبر عدد ممكن من البشر ... في بداية العام الجديد، أصلي من أجل السلام والسعادة لشعب بلادنا والعالم".

ووفقا لهيئة البلاط الإمبراطوري، توافد نحو 145800 من المهنئين بالعام الجديد في إجمالي ست جلسات تهنئة اليوم الأربعاء، وهو أكبر عدد يزور القصر الإمبراطوري لحضور خطاب الإمبراطور بمناسبة العام الجديد منذ تولى أكيهيتو العرش قبل 30 عاما.

واصطف الكثيرون من هؤلاء لساعات في الطقس البارد لإلقاء نظرة على الإمبراطور /85 عاما/.

ويعتزم أكيهيتو التنازل عن العرش في 30 أبريل، في خطوة هي الأولى من نوعها في البلاد منذ نحو 200 عام، بعد أن أعرب في عام 2016 عن رغبته في ترك العرش، معللا ذلك بمخاوفه المتزايدة من احتمال عدم قدرته على الوفاء بواجباته الرسمية بسبب السن. ويخلف أكيهيتو على العرش ولي العهد الأمير ناروهيتو في أول مايو.

وأصبح أكيهيتو الإمبراطور رقم 125 لليابان في 7 يناير 1989 عندما كان عمره 55 عاما، وذلك بعد وفاة والده الإمبراطور هيروهيتو.

 

كلمات دالة:
  • إمبراطور اليابان ،
  • أكيهيتو،
  • القصر الإمبراطوري،
  • طوكيو،
  • الإمبراطورة ميتشيكو ،
  • البلاط الإمبراطوري
طباعة Email
تعليقات

تعليقات