ترامب يؤكد أن واشنطن "لا تستعجل" المفاوضات مع كوريا الشمالية

قلل الرئيس الاميركي دونالد ترامب الجمعة من التوقعات بشأن التوصل الى إتفاق يقنع كوريا الشمالية بالتخلي عن ترسانتها النووية.

وكتب في تغريدة "يسأل العديد من الناس كيف نقوم بعملنا في مفاوضاتنا مع كوريا الشمالية. أجيبهم دائما إننا لسنا في عجلة من أمرنا".

لكن ترامب أعرب أيضا عن تفاؤله، قائلا إن لدى اقتصاد كوريا الشمالية "إمكانات رائعة"، وأن زعيمها كيم جونغ أون "يراها أفضل من أي شخص، وسيستغلها بشكل كامل لصالح شعبه".

وعقد ترامب وكيم قمة في سنغافورة في يونيو الماضي حول نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية بعد أشهر من التهديدات العسكرية.

ومن المتوقع عقد قمة ثانية العام المقبل، لكن ترامب يواجه انتقادات نظرا لأن كوريا الشمالية لم تتخذ خطوات ملموسة للتخلي عن برامجها الصاروخية والباليستية.

وقد فرض مجلس الأمن سلسلة من العقوبات الاقتصادية الصارمة على بيونغ يانغ بسبب تجاربها النووية وإطلاق الصواريخ الباليستية.

وتؤكد واشنطن ان العقوبات الدولية ستبقى سارية المفعول إلى أن تلغي كوريا الشمالية برامجها النووية بشكل كامل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات