كبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي يترك منصبه نهاية العام الجاري - البيان

كبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي يترك منصبه نهاية العام الجاري

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب للصحفيين في واشنطن، أمس السبت، إن كبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي سيترك منصبه بحلول نهاية العام الجاري.

يشار إلى أن كيلي هو ثاني مسؤول يعمل كبيرا لموظفي البيت الأبيض في عهد ترامب، وتسلم ذلك المنصب من رينس بريبوس في يوليو 2017.

وأضاف أنه سيتم الإعلان عمن سيخلف كيلي في غضون يوم أو يومين.

ورأت وسائل الإعلام الأميركية أن نيك إيرز (36 عاما)، كبير الموظفين لدى نائب الرئيس مايك بنس، يعد مرشحا محتملا لخلافة كيلي.

وكانت وسائل الإعلام الأميركية تكهنت بأن كيلي سيستقيل قبل أيام من إعلان ترامب عمن سيخلفه، مشيرة إلى تدهور العلاقة بينه والرئيس.

وقال ترامب لدى إعلانه مغادرة كيلي: "سيغادر جون كيلي، لا أعرف ما إذا كان يمكنني أن أقول (سيستقيل)، لكنه رجل عظيم".

ونقل مراسل صحيفة "واشنطن بوست" المخضرم بوب وودوارد في سبتمبر الماضي عن كيلي قوله إن ترامب "أبله".

ونقل وودوارد في كتابه حول البيت الأبيض في ظل حكم ترامب عن كيلي قوله: "لا طائل من محاولة إقناعه بأي شيء. لقد صار مختلا. نحن في مدينة الجنون. لا أعرف حتى سبب وجود أي منا هنا. إن هذه هي أسوأ وظيفة توليتها".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات