ترامب يأمل بلقاء كيم مجدداً مطلع 2019 - البيان

ترامب يأمل بلقاء كيم مجدداً مطلع 2019

أعرب الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن أمله بعقد قمة ثانية مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون مطلع العام المقبل.

وقال ترامب للصحافيين، الذين رافقوه في طائرة «اير فورس وان» الرئاسية من الأرجنتين، إن هناك «ثلاثة أماكن» مطروحة للاجتماع المرتقب، استكمالاً لقمتهما التاريخية، التي عقدت في سنغافورة في يونيو.

وأضاف ترامب، الذي كان في بيونس آيرس، للمشاركة في قمة مجموعة العشرين «أعتقد أننا سنعقد (قمة جديدة) قريباً نوعاً ما، في يناير أو فبراير، على ما أعتقد»، مؤكداً أن العلاقة مع أون «جيدة».

وجاء تصريح ترامب بعدما أجرى في العاصمة الأرجنتينية محادثات ثنائية مع الرئيس الصيني شي جينبينغ، تركزت خصوصاً على التجارة، لكن الرئيس الأميركي أكد أن شي وافق على العمل معه «مئة في المئة» على الملف الكوري الشمالي.

ورداً على سؤال عما إذا كان مستعداً لاستقبال كيم في الولايات المتحدة، قال ترامب «في مرحلة ما، نعم».

بدوره، رحب مكتب الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن بتصريحات ترامب، بشأن قمة ثانية مع كيم. ونقلت وكالة «يونهاب» عن الناطق باسم الرئاسة الكورية الجنوبية كيم اي-كيوم قوله «نأمل بأن يتم قريباً تحديد جدول أعمال ملموس و(التفاصيل) اللوجستية».

ورغم تحسن العلاقات إلا أنه لم يتضح بعد أن كان كيم سيجري أول زيارة له إلى الشطر الجنوبي هذا العام كما تأمل سيئول.

ووافق كيم على زيارة سيئول، بعدما استضاف مون في بيونغيانغ في سبتمبر في ثالث قمة جمعتهما هذا العام،

لكن احتمالات عقد رابع لقاء بين مون وكيم تراجعت أخيراً مع توقف المفاوضات المرتبطة بنزع سلاح كوريا الشمالية النووي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات