00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مراسل «سي إن إن».. ترامب يطرده والقضاء يعيده

■ جيم أكوستا

أصدر القضاء الأميركي، أمس، أمراً يلزم «البيت الأبيض» بإعادة منح تصريح الدخول إلى مراسل «سي إن إن» جيم أكوستا، الذي وصفه الرئيس الأميركي دونالد ترامب بـ«الفظ والوقح»، بعد أن أبدى انزعاجه من أسئلته خلال مؤتمر صحافي عقد في السابع من نوفمبر الجاري، ما دفع البيت الأبيض إلى اتخاذ قرار منعه من تغطية أخبار الرئاسة الأميركية.

وأمر قاض في واشنطن بإعادة العمل ببطاقة الاعتماد الصحافي للمراسل، وحسب «سي إن إن» فإن الأمر مؤقت، ويطلب من البيت الأبيض السماح مجدداً للصحافي جيم أكوستا بالعودة إلى العمل بانتظار عقد جلسة استماع للنظر في شكوى الشبكة.

وقال القاضي تيموثي كيلي: «أصدر أمراً إلى البيت الأبيض بإعادة العمل فوراً ببطاقة اعتماد أكوستا».

وكانت «سي إن إن» رفعت شكوى مستندة إلى التعديل الأول في الدستور الذي يحمي حرية التعبير.

ويعد الحكم انتصاراً مبدئياً لـ«سي إن إن» في قضيتها المرفوعة ضد ترامب وعدد من كبار مساعديه. وجاء في بيان من «سي إن إن» وأكوستا بعد الحكم: «نحن ممتنون لهذه النتيجة ونتطلع إلى حل كامل في الأيام القادمة. شكرنا الصادق لجميع الذين دعموا ليس فقط «سي إن إن»، بل صحافة أميركية حرة وقوية ومستقلة». وبموجب الأمر القضائي، فإن قرار ترامب الصادر بحق أكوستا كان غير دستوري.

طباعة Email