بنغلادش تعلق ترحيل لاجئي الروهينغا

أرشيفية

أوقفت بنغلادش برنامج ترحيل يهدف إلى إعادة لاجئي الروهينغا إلى ميانمار، بعد أن رفضوا في وقت سابق العودة إلى بلادهم، خوفاً من عمليات انتقامية، بحسب ما أفاد به مسؤول معنيّ بعملية الترحيل.

وقال سكان يعيشون في المخيمات، إنهم يخافون على أرواحهم في موطنهم الأصلي، حيث فر مئات الآلاف من مسلمي الروهينغا، أثناء حملة عسكرية وحشية في العام الماضي.

من ناحية أخرى، قال محمد أبو الكلام رئيس لجنة الإغاثة والترحيل في بنغلادش، بعد وقف عملية الترحيل، التي كان من المقرر أن تبدأ أمس: «لا يمكننا أن نجبرهم على العودة».

وتظاهر المئات من لاجئي الروهينغا أمام أحد المخيمات في منطقة كوكس بازار، ضد إعادتهم إلى بلادهم.

وكانت بنغلادش قد بدأت التحضير لترحيل المجموعة الأولى من الروهينغا إلى ميانمار، تنفيذاً لخطة اتفقت عليها مع ميانمار الشهر الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات