«أمنستي» تطالب بتبرئة 11 ناشطاً حقوقياً يحاكمون في تركيا

طالبت منظمة العفو الدولية (أمنستي)، أمس، السلطات التركية بتبرئة 11 ناشطاً حقوقياً، من المقرر استئناف محاكمتهم، اليوم (الأربعاء)، بعد توجيه تهم تتعلق بالإرهاب لهم.

وكان قد تم الإفراج عن جميع النشطاء، وبينهم ناشط ألماني وآخر سويدي، من السجن، انتظاراً لمحاكمتهم لاتهامهم «بالانتساب لمنظمة إرهابية».

وقال كومي نايدو الأمين العام لـ«أمنستي»، «من دون تقديم دليل واضح يمكن الوثوق به لتأكيد هذه التهم الغربية التي تم توجيهها لهم، يكون الوقت قد حان لإنهاء هذه المهزلة القضائية وتبرئة هؤلاء الرجال والنساء الذين كرسوا حياتهم للدفاع عن حقوق الآخرين».

ويشار إلى أن تانير كيليتش، رئيس فرع المنظمة في تركيا، آخر من تم الإفراج عنهم بكفالة في أغسطس الماضي. وكان قد تم احتجازه منذ يونيو 2017 لاتهامه بالتورط مع أشخاص حاولوا القيام بانقلاب عسكري في يوليو 2016.

تعليقات

تعليقات