4 قتلى جراء تحطم مروحية عسكرية في أفغانستان

انفجرت مروحية عسكرية أفغانية كانت تنقل أسلحة وذخائر واندلعت فيها النار خلال عملية هبوط طارئ غرب أفغانستان، ما أدّى إلى مقتل أربعة أشخاص على الأقل بينهم الطيار، وفق ما أكّد مسؤولون إقليميون.

وواجهت المروحية خلال رحلة من هرات إلى ولاية فرح المجاورة، «مشاكل تقنية».

وفي رسائل إلى الصحافة نُشرت على الواتساب، أكّد الناطق باسم طالبان ذبيح الله مجاهد أنّ مقاتلي الحركة أسقطوا المروحية.

من جهتها، تحدثت وزارة الدفاع في بيان، عن خمسة قتلى وذكرت أنّ فريقاً تقنياً قد أرسل لمكان سقوط الطائرة لإجراء تحقيق حول الحادث.

إلى ذلك، استهدف انفجار قوات الاستخبارات الأفغانية بإقليم باروان شمال البلاد، ما أسفر عن مقتل وإصابة ثمانية على الأقل.

حادث

وأكدت وحيدة شاهكار، الناطقة باسم الإقليم وقوع الحادث، قائلة إنّ أربعة على الأقل من أفراد المديرية الوطنية للأمن قتلوا في الانفجار.

وأضافت أن الحادث وقع بالقرب من منطقة خالازاي بالإقليم، ونتيجة لذلك أصيب أربعة من أفراد المديرية الوطنية للأمن أيضاً.

وأضافت شاهكار أن الانفجار كان ناجماً عن عبوة بدائية الصنع، زرعت على جانب طريق. ولم تعلن أي جماعة حتى الآن مسؤوليتها عن الحادث.

تعليقات

تعليقات