واشنطن تتهم الصين بالتدخل في انتخاباتها

اتهمت إدارة ترامب الصين بالتدخل في الانتخابات الاميركية، في وقت يصعد الرئيس الاميركي انتقاداته للتحقيق المستمر حول احتمال تواطؤ فريق حملته الانتخابية في 2016 مع روسيا.

وكتب ترامب "السبت" على تويتر "جميع هؤلاء الاغبياء الذي يركزون على روسيا ينبغي عليهم ان يبدأوا بالنظر في اتجاه آخر، الصين".

لكن هذه التغريدة مرت مرور الكرام وسط سلسلة تغريدات ندد فيها ترامب  بالرقابة  التي تمارس على شخصيات محافظة على مواقع التواصل الاجتماعي.

الا ان شبكة "ايه بي سي" سألت مستشار الأمن القومي للبيت الابيض جون بولتون عن الموضوع "الأحد" فأجاب "يمكنني بالتأكيد ان أقول لكم انه تهديد كاف لأمن الولايات المتحدة القومي، تدخل الصين وتدخل ايران وتدخل كوريا الشمالية، يحضنا على اتخاذ تدابير في محاولة لاحتوائه". وأضاف "انها في الواقع خمس دول".

لكن بولتون لم يدل برد واضح حين طلب منه الخوض في تفاصيل تدخل تلك الدول وخصوصا الصين في الانتخابات الاميركية.

ومنذ بداية الشهر، كثف ترامب هجماته على التحقيق الذي يترأسه المحقق الخاص روبرت مولر حول احتمال تدخل موسكو في الحملة التي اوصلته إلى البيت الابيض، حتى انه طلب من وزير العدل انهاء التحقيق.

ووصف هذا الامر بانه "اسوأ أنواع المكارثية"، وهو مصطلح سياسي نسب إلى السناتور جوزيف مكارثي ابان خمسينات القرن الماضي حين كان يتم اتهام أشخاصا بالشيوعية من دون أدلة كافية.
 

 

تعليقات

تعليقات