الرئيس الفلبيني يهدد عناصر شرطة بلاده بالقتل!

هدد الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، في خطاب مباشر على الهواء مباشرة بقتل عناصر الشرطة الفاسدة، حسب "روسيا اليوم".

ووجه دوتيرتي تهديده عبر التلفزيون المحلي لكل شرطي فاسد، قائلا:" إذا بقيت هكذا، سأقتلك."، في إشارة إلى تقارير وصلت إلى دوتيرتي بأن أكثر من 100 شرطي يواجهون شكاوى إدارية وجنائية تشمل الاغتصاب والسرقة والتورط في المخدرات.

وحذر الرئيس الفلبيني عائلات رجال الشرطة وخاطبهم: "إذا مات أبناؤكم، فلا تأتوا تصرخون عن حقوق الإنسان والإجراءات الواجبة، لأنني حذرتكم بالفعل".

وتعهد الرئيس الفلبيني باستمرار حربه على المخدرات وبأن تكون "بلا هوادة وقاسية" كما كانت من قبل.

وقتلت الشرطة الفلبينية أكثر من 4500 شخص يشتبه في أنهم تجار ومتعاطون منذ تولي دوتيرتي السلطة، فيما قتل آلاف آخرون على يد مسلحين مجهولين تقول السلطات إنهم حراس متطوعون أو أفراد من عصابات متنافسة.

ونفت الشرطة مزاعم جماعات حقوقية ومنتقدين للحملة عن أن بعض عمليات القتل كانت إعداما دون محاكمة، وتقول الشرطة إنها مضطرة لاستخدام القوة عندما يقاوم مشتبه بهم مسلحون الاعتقال بأساليب تتسم بالعنف.

تعليقات

تعليقات