هولندا وتركيا تعلنان عودة العلاقات الدبلوماسية

أعلنت هولندا وتركيا، أمس، عودة العلاقات الدبلوماسية بينهما بعد قطيعة استمرت منذ مارس 2017، إثر رفض لاهاي السماح لوزيرين تركيين بالمشاركة في تجمع انتخابي.

وبدأ الانفراج على هامش قمتي حلف شمال الأطلسي الأخيرتين في أبريل ويوليو، اللتين التقى خلالهما وزيرا خارجية البلدين مرات عدة بهدف وضع حد للنزاع.

وأفاد إعلان مشترك نشرته وزارة الخارجية الهولندية، أنّ وزيري الخارجية الهولندي والتركي اتفقا خلال مكالمة هاتفية، الجمعة، على تطبيع العلاقات الدبلوماسية بين هولندا وتركيا، واتفقا على عودة السفيرين الى أنقرة ولاهاي قريباً.

وقال وزير الخارجية الهولندي ستيف بلوك: إنّه لأمر جيد أن تطوي تركيا وهولندا الصفحة معاً وأن نعيد علاقاتنا، التعاون بين هولندا وتركيا أساسي حول عدد كبير من المسائل المهمة، كالتصدي لتنظيم داعش، وخطر عودة المقاتلين السوريين إلى الأراضي الأوروبية.

تعليقات

تعليقات