00
إكسبو 2020 دبي اليوم

قتلى وجرحى بهجمات واشتباكات في أفغانستان

واشنطن: مستعدون لمحادثات مباشرة مع حركة طالبان

انتشار عسكري مكثف في العاصمة كابول - أ.ب

أعلن الجنرال جون نيكولسون، أكبر قائد عسكري أميركي في أفغانستان، أن بلاده مستعدة للمشاركة في مفاوضات مباشرة مع حركة طالبان، في مسعى لإنهاء الحرب المستمرة منذ 17 عاماً في أفغانستان.

وقال نيكولسون قائد عملية الدعم الحازم التي يقودها حلف شمال الأطلسي، إن الولايات المتحدة تدرك بأن لها دوراً رئيسياً.

وأضاف أن «وزير خارجيتنا مايك بومبيو قال إننا مستعدون لإجراء محادثات مع طالبان وبحث دور القوات الدولية». وتابع: «نأمل أن يدركوا ذلك وأن يسهم في دفع عملية السلام قدماً».

وفي وقت سابق ذكرت صحيفة «نيويورك تايمز»، أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمرت الدبلوماسيين بالعمل من أجل محادثات مباشرة مع طالبان في محاولة لإطلاق المفاوضات.

ميدانياً، أعلن مسؤولون في أفغانستان، أن الشرطة أطلقت النار، أمس، على شخص يعتقد أنه انتحاري لدى اقترابه من تظاهرة في وسط العاصمة كابول.

وقال حشمت ستانكزاي الناطق باسم الشرطة، إن القوات أطلقت النار على الرجل بعد أن واجهته لدى اقترابه من المحتشدين في متنزه رئيسي في منطقة الأعمال بكابول، مضيفاً أن الشرطة احتجزته، لكنه توفي متأثراً بإصابته.

وفي موقع آخر، قال مكتب الحاكم المحلي في إقليم ننكرهار في بيان، إن حركة طالبان هاجمت نقطة تفتيش للشرطة في منطقة غني خيل في شرق الإقليم، ما أسفر عن مقتل سبعة من أفراد الشرطة.

وكشف تقرير إخباري عن مقتل وإصابة 23 مسلحاً على الأقل، خلال اشتباكات وقعت مع القوات المسلحة الأفغانية في إقليم فرح غربي البلاد.

ونقلت وكالة أنباء «خاما برس» الأفغانية عن الجيش الأفغاني القول، إن الاشتباكات وقعت في منطقة شب كوه. كما ورد في بيان للجيش أن ستة مسلحين قتلوا وأصيب 17 آخرون على الأقل، خلال الاشتباكات مع قوات الأمن. وأضاف البيان أن الاشتباكات أسفرت أيضاً عن مقتل جنديين أفغانيين وإصابة اثنين آخرين.

طباعة Email