ترامب:المحادثات النووية مع بيونغيانغ تمضي بشكل جيد

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس، أن المحادثات مع كوريا الشمالية تمضي بشكل جيد، فيما يسعى مسؤولون أميركيون للتوصل لاتفاق مع بيونغيانغ بشأن خطة لنزع السلاح النووي في أعقاب القمة الذي عقدت الشهر الماضي بين ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون.

وقال ترامب في تغريدة على موقع «تويتر»: إن كوريا الشمالية لم تجر أي تجارب صاروخية أو نووية في ثمانية شهور . وأضاف : العديد من المحادثات الجيدة مع كوريا الشمالية تمضي بشكل جيد! .

وتأتي تغريدات ترامب في وقت يستعد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو للسفر إلى كوريا الشمالية غداً الخميس سعياً إلى اتفاق بشأن خطة لنزع أسلحة بيونغيانغ النووية.

ولدى إعلانها خطط بومبيو الخاصة بالسفر قالت الناطقة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز إن الولايات المتحدة تواصل إحراز تقدم في المحادثات مع كوريا الشمالية.

ورفضت تأكيد أو نفي صحة التقارير الإعلامية التي تناولت في الآونة الأخيرة تقييمات للمخابرات تشير إلى تعزيز كوريا الشمالية لقدراتها النووية.

وقالت وزارة الخارجية إن بومبيو سيتوجه يوم السبت من بيونغيانغ إلى طوكيو، حيث سيبحث نزع أسلحة كوريا الشمالية النووية مع الزعماء اليابانيين والكوريين الجنوبيين.

وسوف تكون هذه أول زيارة لبومبيو إلى كوريا الشمالية منذ عقد القمة التي لم يسبق لها مثيل بين الرئيس ترامب وزعيم كوريا الشمالية الذي وافق خلالها على «العمل من أجل نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية».

وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الأميركية إن هدف الولايات المتحدة لا يزال «نزع أسلحة كوريا الشمالية النووية بشكل نهائي وكامل ويمكن التحقق منه مثلما وافق عليه الرئيس كيم في سنغافورة».

وذكرت وزارة الخارجية أن وفداً أميركياً بقيادة سفير واشنطن لدى الفلبين سونج كيم التقى بمسؤولين كوريين شماليين في بانمونغوم على الحدود بين الكوريتين الأحد الماضي لبحث الخطوات التالية بشأن تنفيذ إعلان القمة.

وقالت ساندرز في الإفادة الصحفية بالبيت الأبيض «عقدنا اجتماعات جيدة... ووزير الخارجية سيكون هناك في وقت لاحق هذا الأسبوع لمواصلة هذه المناقشات».

تعليقات

تعليقات