00
إكسبو 2020 دبي اليوم

جرحى بحادث طعن في بويزي الأميركية

أصيب تسعة أشخاص، بينهم أطفال، وأربعة منهم في حالة حرجة، إثر قيام رجل بطعن الناس بشكل عشوائي في مجمع سكني لعائلات لاجئين في مدينة بويزي عاصمة ولاية إيداهو الأميركية.

وقالت شرطة بويزي، في بيان، إنها ألقت القبض على المهاجم، ويدعى تيمي كينر (30 عاماً)، قرب المجمع السكني بعد الحادث.

وأضافت الشرطة أن كينر ليس لاجئاً، وهو من لوس أنجلوس، ولا يزال الدافع وراء الهجوم غير معلوم، لكن الشرطة قالت إن كينر كان لديه سكن مؤقت في المجمع، وطُلب منه مغادرته يوم الجمعة الماضي.

وأظهرت سجلات السجون، أمس، أنه تم احتجاز كينر من دون كفالة في سجن مقاطعة أدا، وأن 15 تهمة موجهة إليه، منها ست لإصابته طفلاً، وتسع تهم بإحداثه إصابات متعمدة.

وقال بيل بونز، قائد الشرطة للصحافيين، إن بعض الضحايا كانوا في شققهم، بينما كان البعض الآخر في ساحة لانتظار السيارات. ولم يُشِرْ البيان إلى الدول التي ينتمي إليها هؤلاء اللاجئون.

وقال بونز، في بيان: «هذا الحادث لا يمثل مجتمعنا، لكنه حادث فردي من شخص شرير هاجم أشخاصاً دون سبب معلوم».

طباعة Email