زعيم كوريا الشمالية يعدم ضابطاً بارزاً بسبب "طعام" الجنود

أصدر الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، أمراً بإعدام ضابط رفيع المستوى، وذلك على خلفية اتهامه بمنح قواته مخصصات إضافية من الطعام والوقود.

وأعدم الفريق هيون جو سونغ، رميا بالرصاص في أكاديمية كانغ كون العسكرية بالعاصمة بيونغ يانغ، لإدانته بتهم تضمنت إساءة استخدام السلطة وخدمة أعداء الدولة، والمشاركة في ممارسات تشوّه صورة الحزب الحاكم، وفق ما نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن سونغ كان قد أوعز في شهر أبريل الفائت لمراكز الإمداد بتزويد السيارات التي تنقل العسكريين التابعين لقطعته بكميات كبيرة من الوقود، كما أنه أخبر جنوده بألا يحرموا أنفسهم من الطعام.

وتضمنت الكميات التي أوصى الضابط الكوري الشمالي بمنحها لجنوده 580 كيلوغراما من الأرز و750 كيلوغراما من الذرة، بالإضافة إلى طن من الوقود.

وجاءت أوامر الضابط الكوري الشمالي ردا على ما وصفه بسياسة "شدّ الأحزمة على البطون"، والتي اعتمدها كيم جونغ أون لخدمة برنامج التسليح النووي، والتي أصبحت برأي الضابط غير ضرورية بعد التقارب الأخير الذي شهدته العلاقات بين بيونغ يانغ وواشنطن.

 

تعليقات

تعليقات