كأس العالم 2018

«النواب الاميركي» يرفض قانوناً جمهورياً بشأن الهجرة

رفض مجلس النواب ألأميركي، امس، إصلاحاً كبيراً حول الهجرة يفترض أن ينهي فصل أسر المهاجرين غير الشرعيين في الولايات المتحدة لعدم التوصل إلى إجماع لدى الجمهوريين رغم تمتعهم بالأكثرية.

وبعد تأجيل التصويت مرتين الأسبوع الماضي لعدم جمع عددٍ كافٍ من الأصوات في معسكرهم مني القادة الجمهوريون بفشل مدوٍ بعد أن رفض الإصلاح بـ300 وصوت مقابل 121. ولم يصوت أي نائب ديمقراطي لصالح النص. وللجمهوريين غالبية مريحة من 235 مقعداً في المجلس.

وكتب مايك كوفمان الجمهوري المعتدل على تويتر: «رغم عدم مرور هذا الإجراء سنواصل معركتنا لإصلاح ملف الهجرة».

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب دعا النواب الجمهوريين في الكونغرس إلى الموافقة على مشروع قانون مهم حول الهجرة حتى وإن كان مصيره الفشل غداة هزيمة قضائية حول سياسة «عدم التسامح» في ملف الهجرة غير الشرعية.

وقد يقترح النواب مشروع قانون يركز أساساً على الحظر النهائي لفصل أسر المهاجرين قد تكون فرصة أكبر في جذب أصوات الديمقراطيين.

وحقق ترامب، أول من أمس، انتصاراً مهماً في المحكمة العليا التي صادقت على مرسومه المثير للجدل حول الهجرة، والذي يحظر بشكل دائم على مواطني ست دول، خمس منها مسلمة، الدخول إلى الولايات المتحدة. أصدر ترامب المرسوم بعد أسبوع فقط على توليه منصبه، وكان من الإجراءات الأساسية للإدارة الجديدة حول ملف الهجرة.

تعليقات

تعليقات