إثيوبيا ترحب بقبول إريتريا دعوة السلام

قال رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، إن قبول الرئيس الإريتري، إسياس أفورقي، دعوة بلاده لإحلال السلام يفيد كلا البلدين، مضيفًا أن رد أفورقي، «مشجع جداً».

وقدم أبي الشكر للرئيس الإرتري، على استجابة الأخير لدعوة إثيوبيا، وأن ذكرى الاحتفال بيوم الشهداء في إرتريا هو يوم للبلدين، حسب وكالة الأنباء الإثيوبية الرسمية «إينا». يذكر أن الرئيس الإرتري، إسياس أفورقي، قال خلال احتفال بلاده بيوم الشهداء، أمس، إن بلاده سترسل وفداً إلى العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا، للتعرف إلى موقف رئيس وزرائها الجديد أبي أحمد، ورسم خطط مستقبلية، واصفاً مفاتحات السلام الأخيرة من جانب إثيوبيا العدو اللدود لبلاده، بأنها «رسائل إيجابية»، حسب ما أفادت وكالة «رويترز».

تعليقات

تعليقات