#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

ترامب يشكو قلة التقدير لقمته وكيم جونغ في بلاده

تعليق وشيك للتدريبات العسكرية بين واشنطن وسيؤول

قال مصدر في الحكومة الكورية الجنوبية، أمس، إنّه من المتوقع أن تعلن سيؤول وواشنطن هذا الأسبوع، عن قرار يقضي بتعليق التدريبات العسكرية واسعة النطاق المشتركة لهما، على خلفية الحوار مع كوريا الشمالية.

ونقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية عن المسؤول الذي لم تكشف هويته القول، إنه من المرجح أن تدرج واشنطن وكوريا الجنوبية فى إعلانهما فقرة للتراجع السريع، مشيراً إلى استئناف التدريبات العسكرية إذا لم تلتزم كوريا الشمالية بتعهداتها المتعلقة بنزع السلاح النووي.

ونقلت يونهاب عن المصدر أيضا أن سلطات الجيش الكوري الجنوبي والأميركي تجري مشاورات وثيقة حول التدريبات العسكرية المشتركة التي قال الرئيس الأميركي مؤخرا إنه سيوقفها.

وأضاف المصدر أن وزارتي الدفاع الكورية الجنوبية والأميركية بصدد الإعلان بشكل مشترك هذا الأسبوع عن نتائج مباحثاتهما في هذا الشأن، مشيراً إلى أنّ الإلغاء ربما يطال أيضا مناورات سنوية مشتركة واسعة النطاق مثل تدريبات الحل الأساسي وفرخ النسر الربيعية، وتدريبات أولجي حماة الحرية.

إلى ذلك، اقترحت كوريا الجنوبية، أن تقوم كوريا الشمالية بسحب مدفعيتها بعيدة المدى من الحدود للحد من التوتر، وفق ما ذكرت وسائل إعلام كورية جنوبية نقلاً عن مصادر حكومية.

وذكرت وكالة يونهاب للأنباء، أن الاقتراح تم طرحه في اجتماع ضم مسؤولين عسكريين كوريين شماليين وجنوبيين الخميس، وهو أول اجتماع من نوعه منذ أكثر من عشر سنوات.

ونقل عن مصدر حكومي، لم تكشف الوكالة عن اسمه القول، إن كوريا الجنوبية اقترحت نقل مدفعية الشمال التي تهدد منطقة العاصمة سيؤول إلى المناطق الخلفية وذلك من أجل تنفيذ إعلان بانمونجوم بفعالية.

على صعيد متصل، شددت كوريا الشمالية، على مبادئ الاحترام المتبادل والسيادة في العلاقات الدولية، في أعقاب القمة التاريخية، التي عقدت بين زعيمها كيم جونغ أون والرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وقالت صحيفة رودونج سينمون، التابعة لحزب العمال الحاكم الكوري الشمالي، إنها مطالب العصر للمضي قدما وتحقيق مبادئ السيادة والمساواة والاحترام المتبادل في العلاقات الدولية.في الأثناء، شكا الرئيس الأميركي دونالد ترامب، ما شهده من قلة تقدير داخل بلاده للقمة التي عقدها الأسبوع الماضي مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون.

وفي سلسلة تغريدات على «تويتر»، كتب ترامب، إن اتفاق نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية قوبل بإشادة واحتفاء في كل مكان في آسيا، مضيفاً أن الكثيرين في الولايات المتحدة فضَّلوا في المقابل أن يروه يفشل على أن يتمنوا له النجاح.

تعليقات

تعليقات