#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

اتهام

منافس مون جاي مدان

وُجَّهت أخيراً أصابع الاتهام رسمياً إلى أهن هي جونغ، المنافس الرئاسي الأقوى المرشح كخليفة للرئيس الكوري الجنوبي الحالي مون جاي إن على خلفية اتهامه بالتحرش والاغتصاب.

وأكد متحدث باسم وزارة العدل الكورية الجنوبية في سيؤول أن جونغ سيخضع لجلسة استجواب في قضية تطال أعلى المستويات ضمن حركة #أنا أيضاً. وانطلقت رحلة الاستجواب بعد أن أفصحت مساعدة أهن السابقة كيم جي أون في مقابلة تلفزيونية عن تعرضها للاغتصاب من قبل رئيس عملها آنذاك مراراً وتكراراً. وبناءً عليه تنحّى أهن البالغ من العمر 54 عاماً من منصبه كحاكم مقاطعة تشنغتشونغ الجنوبية، وأصدر اعتذاراً مرفقاً بالادعاء أن العلاقة تمت بموافقة الطرفين.

غير أن الروايات المفصلة للضحايا وشهادات شهود عيان شكلت دليلاً على ممارسات أهن، وفق ما أكد مكتب وزارة العدل لوكالة «يونهاب» الإخبارية.

وشكل توالي الاتهامات المشابهة لجونغ سقوطاً مدوياً له بعد أن حلّ في المرتبة الثانية بعد مون جاي من حيث الشعبية سيما بين أوساط الشباب والليبراليين، وأبعده عن موقع المرشح الأوفر حظاً لخلافة مون جاي إن عام 2022.

تعليقات

تعليقات