تحطم طائرة تركية خاصة ومقتل 11 شخصاً في رحلة بين الشارقة واسطنبول - البيان

تحطم طائرة تركية خاصة ومقتل 11 شخصاً في رحلة بين الشارقة واسطنبول

أعلن التلفزيون الإيراني، مساء الأحد، تحطم طائرة تركية خاصة في جنوب غرب إيران.

و قالت هيئة الملاحة الإيرانية، الأحد، إن 11 شخصا قتلوا جراء تحطم طائرة تركية خاصة جنوب غربي إيران.

وقال التلفزيون الإيراني نقلا عن مصدر ملاحي إن الطائرة كانت في طريقها من الشارقة في الإمارات إلى إسطنبول.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن الطائرة سقطت في منطقة "شهر كرد" جنوب غرب إيران (400 كلم جنوب طهران)، واشتعلت فيها النيران.

إلى ذلك، قال رئيس الهلال الأحمر الإيراني، على حسابه في تويتر، إن 8 من أصل 11 راكباً قتلوا بتحطم الطائرة.

وذكر التلفزيون نقلاً عن مسؤول طيران، أن الطائرة كانت في طريقها من الشارقة  إلى اسطنبول.

ونقل التلفزيون الإيراني الحكومي عن متحدث باسم خدمات الطوارئ قوله، إن الطائرة تحطمت في منطقة جبلية واشتعلت فيها النيران.

أما وكالة "إسنا" فقالت إن الطائرة ارتطمت في جبل بمنطقة جهارمحل بختياري، بينما كانت تحلق في سماء مدينة كيار، بسبب الأمطار الغزيرة.

وفي شباط/فبراير الماضي، تحطمت طائرة إيرانية من طراز إيه تي آر - 72 ذات المحرك المزدوج التي تستخدم في رحلات قصيرة، في جنوب إيران، ما أسفر عن مقتل 65 شخصاً كانوا على متنها.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات